وجارية تجرى ليس لها قدم اذا شربت ماتت ومات جنينها واذا عطشت عاشت وعاش جنينها 

-->

وجارية تجرى ليس لها قدم اذا شربت ماتت ومات جنينها واذا عطشت عاشت وعاش جنينها

 وجـاريـة تـجـري وليس لها أرجل وفي بطنها حمل وليس لها بعل إذا عطشت عاشت وعاش جنينها وإن شربت ماتت ومات لها الحمل من هي وجارية تجري ليس لها ارجل

,لغز جاريه تحمل ف بطنها حملان ان شربت ماتت وان عطشت حيت

,لغز وجارية تجري وليس لها ارجل

-->
-->

جارية تجري ليس لها ارجل,جاريه تجري ليس لها ارجل, لغز أدبي : وجارية تجري وليس لها أرجل وفي بطنها حمل وليس لها بعل إذا عطشت عاشت وعاش جنينها وإن شربت ماتت ومات لها الحمل,

جاريه تجري تحمل لها جنين في بطنها ان مشت عاشت وعاش جنينها وان وقفت ماتت ومات جنينها, جاريه تجري وليس لها ارجل , لغز جارية تجري في بطنها حمل,

وجارية تجري وليس لها أرجلو ,في بطنها حمل وليس لها بعلإ,  عطشت عاشت وعاشجنينها  , وإن شربت ماتت ومات لها الحمل

-->

سفينة التايتنك تُعرف التايتنك أو سفينة الركاب الملكية RMS بأنها سفينة ركاب بريطانية فاخرة غرقت في تاريخ 14-15 نيسان عام 1912م خلال رحلتها الأولى في طريقها من ساوثامبتون إنجلترا إلى مدينة نيويورك، مما أسفر عن مقتل ما يقارب 1500 شخص من الركاب وموظفي السفينة، وتعتبر هذه السفينة واحدة من المآسي الأكثر شهرة في التاريخ الحديث وقد ألهمت العديد من القصص والأفلام والموسيقى عبر التاريخ. وتعود هذه السفينة لشركة وايت ستار لاين واعتبرت أكبر السفن في ذلك الوقت، وصممت السفينة بأحدث تقنيات السلامة بحيث عرفت بلقب السفينة غير القابلة للغرق (بالإنجليزية:Unsinkable Ship)، ومن ضمن الركاب والمسافرين الأثرياء الذين كانوا على متن السفينة المليونير الأمريكي جون جاكوب أستور الرابع وزوجته، ولاعب الكريكيت الشهير جون بورلاند ثاي والمصلح وليام توماس ستيد والعديد من الركاب الذين كانوا يحلمون ببدء حياة جديدة في نيويورك، ولكن واجهت السفينة حادثاً سيئاً عندما ضربت في جبلاً جليدياً وغرقت في شمال المحيط الأطلسي.