حل لغز انا لي وليف من خوالي ونا لةخال من الام خالي ومن الابو خال لة 

-->

حل لغز انا لي وليف من خوالي ونا لةخال من الام خالي ومن الابو خال لة

-->

الحل منكم

-->
-->

عبارات جميلة عن الأب إنّي منحتك يا كدام تنصيحتي.. فاسمع مقال أب عليك شفيق.. أما المزاحة والمراء فدعمها.. خلقان لا أرضاهما لصديق.. إني بلوتهما فلم أحمدهما.. لمجاور جار ولا لرفيق. آويني، احرسيني أيتها الضاد.. الضاد يا لغتي يا بيتي.. أدليك تميمة في عنق هذا الوقت.. وأفجر باسمك أهوائي.. لا لأنك الهيكل، لا لأنك الأب والأم.. بل لأنني احلم أن أضحك وأبكي فيك. ليست العربية لأحدكم من أب ولا أم، وإنما هي من اللسان فمن تكلم بالعربية فهو عربي. ما أصعب أن يشعر الأب القدوة أنه لا يقوى على فعل شئ فيصبح عبرة. ابتسام كلمة أولها أب وآخرها أم. الأبوة والأمومة لا تعصم الأب والأم من الكذب والعبث والخداع. همهم ترسند همه مترسند إما من وتو به جراغ وأب وآنه بوستم ونترسدم. إن الإنسان يمكنه أن يعيش بلا أب أو أم، ولكنه لا يمكنه ذلك بدون رحمة الله. لكل منا أب اخر والسعيد منا من يكتشفه. لا خلق للحياة، دون أب صارم وأم متدينة وأخ غيور وعائلة محافظة وزوج يصون عرضه ويحيا بخلقه. إن الأب مثل الروح، عندما تخرج يتهاوى الجسد. الخوف مولود شرعي للقلق واب اصيل للأوهام. ليس هناك مكان ينام فيه الطفل بأمان مثل غرفة أبيه. أبٌ حر وأمك حرةٌ.. وقد يلدُ الحرانِ غيرَ نجيبِ. جَنى أبٌ ابناً غرضاً.. إن عقَّ فهو على جُرْمٍ يكافيهِ تَحَمَّلْ عن أبيكَ الثقلَ يوماً.. فإن الشيخَ قد ضَعُفَتْ قواهُ أتى بكَ عن قضاءٍ لم تُرِدُه.. وآثَرَ أن تفوزَ بما حَوَاهُ. لم يكن أبي شخصاً فاشلاً، فرغم كل شيء قد صار والد رئيس الولايات المتحدة الأمريكية. عَلَيْـكَ بِبِـرِّ الـوَالِدَيْـنِ كِلَيْهِـمَا وَبِـرِّ ذَوِي القُـرْبَى وَبَـرِّ الأَبَاعِـدِ. أَحِبَّ أَبَاكَ إذا كان منصفا، وإذا لم يكن كذلك فتحمله. وإِنما أولادنُا بيننا.. أكبادُنا تمشي على الأرضِ لو هَبَّتِ الريحُ على بعضِهم.. لامتنعَتْ عيني من الغمضِ. لا يغفو قلب الأب، إلّا بعد أن تغفو جميع القلوب. ليس أرق على السمع من كلام الأب يمدح ابنه. أب واحد خير من عشرة مربّين. من لا يستطيع أن يقوم بواجب الأبوة، لا يحق له أن يتزوج وينجب أبناء. إذا كان ربُ البيتِ بالطَبلِ ضارباً.. فشيمةُ أهلِ البيت كلهم الرقصُ. نعرف قيمة الملح عندما نفقده، وقيمة الأب عندما يموت. فيا عَجباً لمن ربيتُ طِفْلاً.. أُلَقِّمُه بأطرافِ البنانِ أُعَلِّمُه الرمايةَ كُلَّ يومٍ.. فلما اشْتَدَّ ساعدُه رماني أُعَلِّمُه الفتوةَ كل وقتٍ.. فلما طرَّ شاربُه جفاني وكم عَلَّمْتُهُ نَظْمَ القَوافِي.. فلما قالَ قافيةً هجاني. الأب وحده الذي لا يحسد ابنه على موهبته. أَعْـطِ أَبَـاكَ النِّصْـفَ حَيًّـا وَمَيِّتـاً وَفَضِّـلْ عَلَيْـهِ مِنْ كَرَامَتِـهَا الأُمَّـا.