كتاب لابن كثير يعرض التاريخ من بدء الخلق إلى نهايته كلماتان مكونة من خمسة عشر أحرف 

-->

كتاب لابن كثير يعرض التاريخ من بدء الخلق إلى نهايته كلماتان مكونة من خمسة عشر أحرف

كتاب لابن كثير يعرض التاريخ من بدء الخلق إلى نهايته, كلماتان مكونة من خمسة عشر أحرف

وتكون إجابة السؤال هي

البداية والنهاية

ابن كثير عماد الدين إسماعيل بن عمر بن كثير، يلقّب بأبو الفداء، ويعرف بابن كثير، وهو أحد علماء المسلمين البارزين، فقد كان مفتياً، وفقيهاً، وحافظاً للقرآن، ومفسّراً له، ومؤرّخاً ونحويّاً، وقد كان محدّثاً متقناً، وبرع فيها منذ كان شاباً، وقد زعم الأشاعرة بأنّه ينتمي لعقيدتهم، ولكنّ ملازمته ومصاحبته لابن تيميّة لوقت طويل تنفي عنه ذلك، كما أنّه خالف الأشاعرة في الكثير من معتقداتهم، ودرّس ذلك لتلاميذه، وقد تولّى العديد من المدارس مثل مدرسة النوريّة التنكزيّة، ومدرسة الصالحيّة وغيرها. مكان ولادته ولد ابن كثير في قرية مجدل في مدينة درعا جنوبيّ دمشق عاصمة سوريا، عام سبعمئةٍ وواحد للهجرة، كان والده إمام مسجد، ولكنّه توفي بعد ولاته بوقت قصير فعاش يتيم الأب. طلبه للعلم بدأ ابن كثير بطلب العلم في الخامسة من عمره، حيث انتقل إلى دمشق، وتتلمذ على يد الكثير من شيوخ المسلمين، الذين تنوّعوا بين علماء في الفقه، والنحو، والتفسير، والقراءات، والمؤرخين، ونذكر منهم: ابن غيلان البعلبكي الحنبلي. محيي الدين أبو زكريا يحيى الشيباني. شمس الدين محمود الأصبهاني. شمس الدين أبو محمد عبد الله المقدسي. جمال الدين أبو العباس أحمد بن القلانسي. صفاته أنعم الله على ابن كثير بالعديد من الصفات الكريمة ومنها: الذاكرة القويّة، والتي مكَّنته من حفظ العلوم المختلفة، وسرعة استحضارها وتذكّرها، فقد حفظ القرآن في الحادية عشر من عمره، ثمّ أتبعها بالعديد من الكتب القيمة لمن سبقوه من العلماء. كان له قدرة كبيرة على الإدراك والاستيعاب والاستنباط. سماحة النفس ولطف المعاملة، والحلم، والصبر، وإجلال الكبير والثناء على من سبقه من الشيوخ. الالتزام بسنّة النبي صلّى الله عليه وسلّم ودعوة الناس لها، ومحاربة البدع. الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر. مجاهدة النفس وإخضاعها لأمر الله.

-->
-->